كلمة مدير المعهد

 
image بسم الله الرحمن الرحيم والصلاةُ والسلامُ على نبيِّنا مُحمَّدٍ بنِ عبدِ اللهِ الأمين وعلى آلِهِ وصَحْبِهِ أجمعين.القرَّاءُ الأعزاء أهلاً ومرحباً بكم في رحاب الموقع الأليكتروني للمعهد العربي الإسلامي في طوكيو. فقد تم إنشاء هذا المعهد بوصفه مؤسسة ثقافية سعودية عربية إسلامية تسعى إلى تحقيق أهداف سامية في مقدمتها تعليم اللغة العربية لأبناء الشعب الياباني الصديق، وتقديم الثقافة الإسلامية للمجتمع الياباني لتحقيق مزيد من التواصل وتعميق التفاهم والتبادل الثقافي بين العالمين العربي والإسلامي واليابان. آخذين في الاعتبار تزايد أهمية اللغة العربية بوصفها لغةً ضاربة الجذور في لب التاريخ،حيث إنها تعد من أقدم اللغات الحية ذات المحمول الثقافي والحضاري والروحي والفكري.ومؤخراً صارت العربية واحدةً من أكثر اللغات انتشاراً في العالم،حيث جعلتها هيئة الأمم المتحدة واحدةً من بين ستِّ لغاتٍ عالمية يتم التعامل بها رسمياً في الهيئة ومنظماتها التابعة لها.وتتمثل أهم الأهداف في الآتي:
 
 
  • نشر اللغة العربية وتعليمها للناطقين بغيرها
  • التعاون مع الجامعات والمؤسسات التعليمية المعنية باللغة العربية وثقافتها وتاريخها
  • استحداث شراكات مع مؤسسات القطاع الخاص والتعاون معها ترقيةً للعمل وتجويده
  • خدمة المجتمع الياباني من خلال تنفيذ برامج وفعاليات وأنشطة ثقافية يقوم بها المعهد.
     
     
    لقد دعمت المملكة العربية السعودية ومازالت تدعم جهود تعليم العربية ونشر ثقافتها في العالم، وقد أولت حكومة المملكة العربية السعودية الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز - حفظه الله - عناية كبرى واهتماماً بالغاً بتعليم العربية داخل المملكة وخارجها، وذلك بإنشاء المعاهد والمراكز التي تقوم بهذا الدور المهم. وقد أُكلت هذه المهام الجسام لمؤسسات تعليمية وثقافية وفكرية ودينية من بينها جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية والتي بذلت النفيس والغالي في رعاية وتأهيل وإنشاء مراكز ومعاهد وعمادات داخل المملكة وخارجها من بينها هذا المعهد.
    على مدى أكثر من ربع قرن قدم المعهد برامج تعليمية (صباحية ومسائية) لأكثر من ثلاثة آلاف دارس للغة العربية فيه. كما قدم دورات تعليمية وتثقيفية لطلابه وخريجيه وأفراد المجتمع الياباني، وهي دورات قصيرة وأخرى طويلة تمتد إلى فصل دراسي كام أو فصلين والله الموفق والهادي لكل خير. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

    مدير المعهد العربي الإسلامي في طوكيو

    د.ناصر بن محمد العميم