الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية

احتفل المعهد العربي الإسلامي في طوكيو باليوم العالمي للغة العربية الموافق 18 ديسمسبر 2013م المعلن من قبل الأمم المتحدة اعترافاً بمكانة اللغة العربية وتفعيلاً لدورها العالمي وتبياناً لمدى انتشارها في عالم اليوم وقد شرف الاحتفال الذى أقامه منسوبو المعهد وطلابه سعادة الأستاذ حسن الجميع القائم بأعمال سفارة خادم الحرميين الشريفين فى اليابان.

وقد اشتمل الاحتفال على العديد من الفقرات و الكلمات وقد خاطبه سعادة الدكتور سعيد بن عبدالله القرني وكيل المعهد بكلمة ضافية عدّد فيها أهمية اللغة العربية ودورها الحضاري و الثقافي و التاريخي ومكانتها في عالم اليوم وأهمية تعلمها للتواصل الانساني و الحضاري و الإقتصادي مع بلدان موطنها وأبان أنـها لغة متفردة محفوظة على مدى أزمنه سحيقه لم يعتورها التغيير والتبديل كسائر لغات العالم وأنها لغة ذات خصائص متفردة

عقب هذا قدمت كلمات من طلاب المعهد تحت عنوان اللغة العربية لغتي الثانية وقد كانت منافسة جادة وقيمة من كل مستويات الدارسين في المعهد قدموا كلمات حاولوا جهدهم فيها لإبراز مكانة العربية ودورها ومستقبلها وقد فاز ثلاثة طلاب بالجوائز التي قدمتها إدارة المعهد بـهذه المناسبة وهي ميداليات ذهبية للفائز الأول وميدالية فضية للفائز الثاني وثالثة برونزية وختم اللقاء سعادة القائم بأعمال سفارة خادم الحرمين بكلمة حيّا فيها إدارة المعهد ومنسوبيه وطلابه وهنأهم بهذا اليوم وأثنى على مستويات الدارسين المتقدمة في مهارات اللغة العربية وجهود هيئة التدريس المتقدمة في مهارات اللغة العربية الدافعة من وراء هذا العمل .وقدم مع سعادة مدير المعهد الجوائز للفائزين فى مسابقة هذا اليوم . وبذا انتهى الاحتفال . وكل عام واللغة العربية تنتشر أكثر وأكثر فى هذا الأرخبيل الياباني .